اختيارات الزوار

...جاري تحميل المقطع

كيف تشاهدوننا

Viewers-5

المسلمون حول العالم

اقرأ الدعاء

دعاء ذهاب الهم

اللَّهُمَّ إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك، ماضٍ فيِّ حكمك عدلٌ فيِّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سمّيت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحدا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حُزني، وذهاب همِّي.

تصويت

برامج قنوات اقرأ في دورتها الجديدة من حيث المحتوي والمقدمين والوقت والفواصل

عدد المصوتين : 459

مواقيت الصلاة

  • صلاة الفجر
  • #
  • الشروق
  • #
  • صلاة الظهر
  • #
  • صلاة العصر
  • #
  • صلاة المغرب
  • #
  • صلاة العشاء
  • #

حالة الطقس

12C° واشنطن
  • اليوم
  • العظمى 12
  • الصغرى -2
  • غدا
  • العظمى17
  • الصغرى 2
  • الاحد
  • العظمى14
  • الصغرى 1
  • الاثنين
  • العظمى14
  • الصغرى 1

لوحة الاسبوع

نسائم

اطمئن.. فرزقك على الله - 2

إن الله أمرنا بطلب الرزق والسعي في مناكب الأرض والأخذ بالأسباب بعزيمة وجد واتقان، ولكنه حذرنا أن ينعقد في قلوبنا الاعتقاد أن الأسباب تؤثر بذاتها أو أنها هي التي تمنح الرزق يقول تعالى: "هو الذي جعل لكم الأرض ذلولاً فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه" فالله تعالى الخالق ورب الأرباب ومسبب الأسباب يملك الرزق ويقسمه بحكمته بين العباد وطلب إلينا السعي بجوارحنا للحصول عليه، وفي نفس الوقت طلب منا أن نعلّق قلوبنا به فهو مصدر الرزق. فنحن أمام معادلة مفادها أن تسعى الجوارح للأسباب أما القلب فلا يجوز أن يسعى إليها بل يسعى للرزاق الذي هو رب الأسباب.
وأنت تسعى للرزق فلا تجعل القلب معلقا بالأسباب ولكن برب الأسباب. وكذلك تذكر أن عطاء الله ومنعه لا يكون إلا لحكمة يعلمها وقد لا يطلعنا عليها، وتذكر أن للمنع والفقر وتعسّر الرزق فوائد قد تظهر لاحقا في الدنيا وتكون سببا لمرضاة الله في الآخرة.

المزيد من النسائم