blog page

بين القرآن و السنة

ماذا يقول من أحب أحدا في الله

"إنِّي أُحبُّكَ في الله"  (صحيح سنن أبي داود 3/965)

ماذا تقول لمن أحبك في الله

إذا أخبرك أحد أنه يحبك في الله فقل له "أحَبَّكَ الله الَّذِي أَحْبَبْتَنِي لَهُ"   (صحيح سنن أبي داود 4/965)

كيف تمدح

إذا كان أحدكم مادحاً صاحبه لا محالة فليقل "أحْسِبُ فلاناً. والله حَسِيبُهُ. ولا أُزكِّي على الله أحداً. أحسِبُه إن كان يعلم ذَاكَ، كَذَا وكَذَا". (رواه مسلم 4/2296)

إذا مدحك أحد

"اللَّهُمَّ لا تُؤاخِذْني بمَا يَقولونَ، واغْفِرْ لي مَا لا يَعْلَمونَ". (صحيح الأدب المفرد 761)

الدعاء لمن سَبَبْته

قال صلى الله عليه وسلم  : "اللَّهُمَّ فَأيُّمَا مُؤْمنٍ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْ ذلك لَهُ قُرْبَةً إليكَ يَوْمَ القيَامَةِ". (رواه البخاري ومسلم)

من أذنب ذنباً

"ما من عبدٍ يذنب ذنباً فيتوضأ فيحسن الطهور، ثم يقوم فيصلي ركعتين، ثم يستغفر الله لذلك الذنب إلاَّ غُفر له".  (صحيح الجامع 5/173)

من استصعب أمراً

"اللَّهُمَّ لا سَهْلَ إلاَّ ما جَعَلْتَهُ سَهْلاً وأنْتَ تَجْعَلُ الحَزَنَ إذا شِئْتَ سَهْلاً".  (الأذكار للنووي  106)

من أتاه أمر يسرّه أو يكرهه

كان صلى الله عليه وسلم إذا أتاه أمر يسره قال : "الحَمْدُ لله الَّذِي بِنِعْمَتِهِ تتمُّ الصَّالِحَاتُ"، وإذا أتاه أمر يكرهُهُ قال : "الحَمْدُ لله عَلَى كُلِّ حالٍ". (صحيح الجامع 4/201)

"كان النبي  صلى الله عليه وسلم  إذا أتاه أمر يَسُرُّه أو يُسَرُّ به خرَّ ساجداً شكراً لله تبارك وتعالى".  (صحيح ابن ماجه 1/233)

59ـ ما يقول عند التعجب والأمر السار

"سبحان الله".  متفق عليه

"الله أكبر" .        (البخاري ـ الفتح 8/441)

إذا خاف العين والحسد

إذا رأى أحدكم من نفسه أو ماله أو من أخيه ما يعجبه فليدعُ له بالبركة، فإن العينَ حق.              صحيح (صحيح الجامع 1/212)

الدعاء عند لقاء من تخاف

"اللَّهُمَّ أكْفِنِيِهمْ بمَا شئتَ" .   رواه مسلم 4/2300)

الدعاء عند لقاء العدو

"اللَّهُمَّ أنْتَ عَضُدِي وأَنْتَ نصِيرِي وَبِكَ أُقَاتِلُ".  صحيح (صحيح الترمذي 3/183).

"اللَّهُمَّ مُنْزِل الكتاب ومُجري السحاب، وهازِمَ الأحزاب، أهزمهم وانصرنا عليهم".        (رواه مسلم 3/1363)

عند سماع أصوات بعض الحيوان

"إذا سمعتم صياح الديك [من الليل] ، فاسألوا الله من فَضْلِهِ فإنها رأت مَلكاً وإذا سمعتم نهيق الحمار، فتعوَّذوا بالله من الشيطان فإنها رأت شَيْطاناً". متفق عليه

"إذا سمعتم نُباحَ الكلاب ونهيق الحمير بالليل فتعوذوا بالله فإنهن يَرَيْنَ ما لا ترون" صحيح (صحيح سنن أبي داود 3/961)

دعاء كراهية الطيرة

"اللَّهُمَّ لا طَيْرَ إلاَّ طَيْرُكَ، ولاَ خَيْرَ إلاَّ خَيْرُكَ، وَلا إلهَ غَيْرُكَ"    (السلسلة الصحيحة 3/54)

الدعاء لمن صنع معروفاً

"مَنْ صُـنعَ إليهِ مَعْرُوفٌ فقال لِفَاعِلهِ : جَزَاكَ الله خيراً، فقد أبلغَ في الثَّناءِ".  (صحيح الترمذي 2/200)

الدعاء لمن عرض ماله

"بارك الله لك في أهلك ومالك".     البخاري (الفتح 4/88)

دعاء قضاء الدَيْن

"اللَّهُمَّ اكْفِنِي بحلالِكَ عن حَرَامِكَ، واغنِني بفضلك عَمَّنْ سِواك".  (صحيح الترمذي 3/180)

"اللَّهُمَّ إِنِّي أعُوذُ بِكَ مِنْ الهمِّ والحزن، والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال" .  (رواه البخاري 7/158)

الدعاء عند سداد الدَيْن

"بَارَكَ الله لَكَ في أَهلكَ وَمَالِكَ إنَّمَا جَزَاءُ السَّلفِ الوَفَاءُ وَالحمدُ". (صحيح ابن ماجه 2/55)

دعاء من أصيب بمصيبة

ما من مسلم تصيبه مصيبة فيقول كما أمره الله: "إنَّا لله وإنَّا إليه رَاجِعُون، اللَّهُمَّ أجُرْني في مُصِيبتَي واخْلُفْ لِيْ خَيْراً منها" إلا أخلف الله له خيراً منها.  (رواه مسلم 2/632)

دعاء الهم والحزن

ما أصاب عبداً همٌّ ولا حُزن فقال : "اللَّهُمَّ إنِّي عَبْدُك ابنُ عَبْدِك ابنُ أمتك نَاصِيتِي بيدَكَ ماضِ فِيّ حُكْمُكَ، عَدلٌ فِيّ قَضاؤكَ أسْألُكَ بِكُلِّ اسمٍ هُو لك سَمَّيتَ بِهِ نَفسكَ أو أنزلتَهُ في كِتَابِكَ، أو عَلَّمْتَهُ أحَداً مِنْ خَلْقِكَ أو استأثَرْتَ به في عِلْم الغيبِ عِنْدَكَ أنْ تجعلَ القُرآن رَبيعَ قلْبِي، ونُورَ صَدْرِي وجَلاَءَ حُزني وذَهَابَ همِّي" إلا أذهب الله حُزنه وهمه وأبدله مكانه فرحاً. رواه أحمد (الكلم الطيب ص 74)

"اللَّهُمَّ إني أعُوذُ بِكَ من الهَمِّ والحَزِنِ، والعَجْزِ والكَسَلِ والبُخْلِ والجُبْنِ، وضَلْعِ الدَّيْنِ وغَلَبةِ الرِّجَالِ" كان رسول الله  صلى الله عليه وسلم  يُكثر من هذا الدعاء.

دعاء الغضب

عن سليمان بن صرد قال: كنت جالساً مع النبي صلى الله عليه وسلم، ورجلان يستبّان، فأحدهما احمرّ وجهه واتفخت أوداجه (عروق من العنق) فقال النبي صلى الله عليه وسلم : "إني لأعلم كلمة لو قالها ذهب عنه ما يجد، لو قال: "أعوذ بالله من الشيطان" ذهب عنه ما يجد". (رواه البخاري ، الفتح 6/337)

وفي رواية مسلم: "أعُوذُ بالله منَ الشَّيْطانِ الرَّجيم"  

دعاء الكرب

"لا إلهَ إلا الله العظيمُ الحَليمُ، لا إله إلاَّ الله رَبُّ العَرشِ العظيم، لاَ إله إلا الله رَبُّ السمواتِ ورَبِّ الأرْضِ ورَبُّ العَرْشِ الكريم". متفق عليه

قال  صلى الله عليه وسلم  دُعَاءُ المكروب : "اللَّهُمَّ رحْمَتَك أرْجُو فلا تكِلْنِي إلى نَفْسِي طَرْفَةَ عَيْنٍ وأَصْلَحْ لِي شأَنِي كُلَّهُ، لا إلهَ إلاَّ أَنْتَ".     (صحيح سنن أبي داود 3/959)

"الله، الله رَبِّي لا أُشْرِكُ بِهِ شَيْئاً".   (صحيح سنن ابن ماجه 23/335)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "دعوة ذي النون إذ دعا بها وهو في بطن الحوت: "لا إلهَ إلاَّ أَنْتَ سُبْحَانَكَ إني كُنْتُ مِن الظالمين - لم يدعُ بها رجلٌ مسلم في شيء قط إلا استجاب الله له". (صحيح الترمذي 3/168)

دعاء الفزع

"لاَ إلهَ إلاَّ الله"      متفق عليه

عند العطاس

إذا عطس أحدكم فليقل : "الحَمْدُ لله" .   (رواه البخاري ـ الفتح 10/608)

أو "الحَمْدُ لله عَلَى كُلِّ حَالٍ" .                 صحيح (صحيح سنن أبي داود 3/949)

وليقل لهُ أخوه أو صحابه : "يَرْحَمُكَ الله، فإذا قال له : يَرْحَمُكَ الله، فليقل: يَهْدِيكُمُ الله ويَصْلحُ بالَكُمْ".    (رواه البخاري ـ الفتح 10/608)

قال  صلى الله عليه وسلم  : "إذَا عَطسَ أحدُكم فَحمِدَ الله فشَمِّتُوهُ، فإنْ لَمْ يَحْمِدِ الله، فلا تُشَمِّتُوهُ"   (رواه مسلم 4/2292)

ما يقال عند الذبح

يقول الرجل عند الذبح: "بسم الله والله أكبر [اللهم منك ولك] اللهم تقبل مني".         رواه مسلم (3/1557)

دعاء الأضحية

"بسم الله ، اللَّهُمَّ تقبل من محمد، وآل محمد، ومن أمة محمد".  (صحيح سنن أبي داود 2/537)