أخبار اقرأ

عدد المشاهدات : 20917

ماذا فعل الزهد بأصحاب محمد؟ حارثة بن سراقة أنموذجا

ماذا-فعل-الزهد-بأصحاب-محمد-حارثة-بن-سراقة-أنموذجا
2017-01-06, عدد الزيارات: 20917, عدد الردود: 0

حب الدنيا والاطمئنان بها والتجافي عن الدار الآخرة أصل كل انحراف، وأما التجافي عن دار الغرور واليقين بأن ما عند الله تعالى خير وأبقى هو الدافع لكل خير والدافع للتضحية بالمال والنفس للوصول إلى مرضاة الله وجنته ولعل هذا المعنى العملي للزهد وهو الموضوع الذي يتصدى له الدكتور محمد القايدي في برنامجه "بيت على الموج".
يطرح القايدي في حلقة مساء الجمعة الموافق 6 يناير أمثلة عملية من صدر الإسلام الأول لرجل تجافى عن دار الغرور ورغب فيما عند الله وكان من أهل بدر الذين هم أفضل أهل الإسلام.
روى البخاري في صحيحه من حديث حميد قال: سمعت أنساً يقول: أصيب حارثة يوم بدر وهو غلام، فجاءت أمه إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقالت: يا رسول الله، قد عرفت منزلة حارثة مني، فإن يكن في الجنة أصبر وأحتسب، وإن تك الأخرى ترى ما أصنع، فقال: "ويحك... أو هبلت؟! أو جنةٌ واحدةٌ هي؟! إنها جنان كثيرة، وإنه في جنة الفردوس".
فما قصة حارثة بن سراقة؟
وما علاقة يقينه بالزهد؟
هذا ما نعرفه في هذه الحلقة من برنامج "بيت على الموج"

 

تشاهدونه يوميا في الساعة:
21:45 (مكة) – 18:45 (GMT)
ويعاد يوميا في الأوقات التالية:
03:45 (مكة) – 00:45 (GMT)
12:00 (مكة) – 09:00 (GMT)
17:30 (مكة) – 14:30 (GMT)

تعليقات

اترك تعليق



الرجاء ادخال رمز التحقق



علق