عين على الدنيا

عدد المشاهدات : 229

المستوطنون يواصلون اقتحاماتهم للأقصى لإقامة طقوس تلمودية

المستوطنون-يواصلون-اقتحاماتهم-للأقصى-لإقامة-طقوس-تلمودية
2017-04-13, عدد الزيارات: 229, عدد الردود: 0

القدس المحتلة (إينا) - واصلت مجموعات من المستوطنين، صباح يوم الخميس (13 نيسان/ أبريل2017)، اقتحاماتها الجماعية للمسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي الخاصة.
وقالت مصادر فلسطينية: إن مجموعات متتالية من المستوطنين، تضم عشرات المتطرفين بلباسهم التلمودي التقليدي، تنفذ جولات مشبوهة واستفزازية في المسجد الأقصى، وتستمع إلى روايات حول أسطورة الهيكل المزعوم مكان الأقصى، وسط محاولات متكررة لإقامة حركات وطقوس تلمودية في المسجد.
وتواصل قوات الاحتلال إجراءاتها المشدّدة بحق المصلين وتحتجز بطاقات الشبان والنساء خلال دخولهم إلى الأقصى للصلاة فيه.
وكان عراك بالأيدي وقع في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، بين فلسطينيين ومجموعة من المستوطنين قرب المسجد الأقصى من جهة باب الناظر، امتد إلى شارع الواد الرئيسي إثر حركات استفزازية وهتافات عنصرية وشتائم أطلقها المستوطنون في المنطقة، حيث انضمت قوات الاحتلال إلى المستوطنين في الاعتداء على المقدسيين.
واخترقت أعداد هائلة من المستوطنين القدس القديمة وشوارعها وأسواقها باتجاه باحة حائط البراق (الجدار الغربي للمسجد الأقصى) للمشاركة في ما يسمى "شعائر بركة كهنة الهيكل" في باحة البراق، تزامنا مع ثالث أيام عيد الفصح العبري.
وأعلنت شرطة الاحتلال إغلاق العديد من الشوارع والطرق في مدينة القدس لهذه الغاية، ومن المتوقع خروج المستوطنين اليوم بمسيرات جماعية استفزازية في البلدة القديمة من القدس ومحيط بوابات الأقصى.
وتشهد القدس القديمة ومحيطها أجواء شديدة التوتر بفعل انتشار عناصر الوحدات الخاصة في قوات الاحتلال بكثافة، في المنطقة وتسيير دوريات في مختلف مناطق القدس المحتلة.
يُشار إلى أن نحو 400 مستوطن اقتحموا يوم أمس، المسجد الأقصى وسط محاولات متكررة لإقامة طقوس تلمودية فيه، فيما تتواصل دعوات قادة ما تسمى "منظمات الهيكل" لأنصارها من المستوطنين إلى أوسع مشاركة في اقتحامات الأقصى خلال ما تبقى من أيام عيد الفصح العبري، في الوقت الذي شرع فيه نشطاء من المستوطنين بجمع أموال في البلدة القديمة لدعم اقتحامات الأقصى المبارك.

تعليقات

اترك تعليق



الرجاء ادخال رمز التحقق



علق