مفتاح الجنة في برنامج "مقاصد الشريعة" للنابلسي

مفتاح-الجنة-في-برنامج-مقاصد-الشريعة-للنابلسي
, , ,

كلمة لا إله إلا الله سبب لدخول الجنة والنجاة من النار، والسبب لا ينفع إلا إذا توفرت شروطه وانتفت موانعه، فالمنافقون يقولون‏:‏ لا إله إلا الله فلا تنفعهم، وهم في الدرك الأسفل من النار، لأنهم يقولونها بألسنتهم فقط من غير اعتقاد لمعناها، وعمل بمقتضاها‏.
قال العلماء: "التوحيد يكفر الله به الخطايا التي لا تقتضي الردّة والخروج من الإسلام، أما الأعمال التي تقتضي الردة فإنها تناقض كلمة التوحيد، وتصبح لفظًا مجردًا لا معنى له، قيل للحسن البصري - رحمه الله -‏:‏ إن ناسًا يقولون‏:‏ من قال‏:‏ لا إله إلا الله دخل الجنة!!،‏ فقال‏:‏ من قال‏:‏ لا إله إلا الله فأدى حقها وفرضها دخل الجنة." وذلك مصداقا لما جاء في أحاديث كثيرة عن النبي صلى الله عليه وسلم تدل على أن من قال: "لا إله إلا الله صدقاً من قلبه دخل الجنة"، وفي بعضها: "خالصاً من قلبه".
عن كلمة التوحيد الذي هو حق الله على العبيد وعن شهادة التوحيد التي قامت عليها السماوات والأرض، ومن أجلها خلق الله الجنة وسعّر النار، وأرسل الرسل وامتحن الخلق تدور حلقة مساء يوم الأربعاء الموافق 10 مايو من برنامج "مقاصد الشريعة" لللدكتور محمد راتب النابلسي
برنامج "مقاصد الشريعة" تشاهدونه يوميا في الساعة:
21:00 (مكة) – 18:00 (GMT)
ويعاد يوميا في الأوقات التالية:
09:30 (مكة) – 06:30 (GMT

 

التعليقات

اترك تعليقك


الرجاء ادخال رمز التحقق



ارسل التعليق