يوسف.... كيف ارتفع في البئر؟ الخليوي يجيب

يوسف-كيف-ارتفع-في-البئر-الخليوي-يجيب
, , ,

بلغ الحسد مبلغا عظيما في نفوس إخوة يوسف –عليه السلام- وأوصلهم الشيطان إلى حد أن يقتلوه وزيّن لهم هذه الكبيرة والجريمة الخطيرة من زاويتين:  الأولى أن يقبل أبوهم عليهم بعد تخلصهم ممن يشغل قلبه، والثانية أن التوبة ممكنة بعد قتله؛ قال الله تعالى عن ذلك: "اقْتُلُواْ يُوسُفَ أو اطْرَحُوهُ أَرْضًا يَخْلُ لَكُمْ وَجْهُ أَبِيكُمْ وَتَكُونُواْ مِن بَعْدِهِ قَوْمًا صَالِحِينَ"... أدركهم صوت العقل وبقية أخلاق النبوة في بيت نبي ابن نبي ابن نبي؛ وهو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم –عليهم السلام-. فنهاهم أرشده عن قتل يوسف فقال: "لا تقتلوا يوسف وألقوه في غيابت الجب".

ولما أجمعوا أن يجعلوه في هذه البئر فنزعوا قميصه وألقوه في ظلام قعر البئر. كان قدر الله ينتظر يوسف –عليه السلام- بأمر عظيم فنزلت السكينة على قلبه وأوحى الله له: (لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ). فكيف كان البئر سبيلا للقصر؟

هذا ما يجيب عليه الداعية الشيخ خالد الخليوي في حلقة بعنوان "في البئر ارتفع" من برنامج "في صحبة يوسف"

تشاهدونه يومي الثلاثاء والأربعاء:

23:15(مكة) – 20:15(GMT)

ويعاد يومي الثلاثاء والأربعاء في الساعة:

02:00(مكة) – 23:00(GMT)

ويعاد يومي الخميس والجمعة في الساعة:

06:45(مكة) – 03:45(GMT)

ويعاد يوم السبت في الساعة:

12:15(مكة) – 09:15(GMT)

 

التعليقات

اترك تعليقك


الرجاء ادخال رمز التحقق



ارسل التعليق